أخبار وشؤون إسلامية

فرض ضرائب علی بیع المصاحف والكتب الدينية في أوغندا

223-224

 

فرضت الحكومة الأوغندیة ضرائب علی بیع القرآن الكريم والإنجیل والكتب الدینیة الأخری.

وافدت مصادر صحفية، أن دائرة الضرائب الأوغندیة فرضت رسوماً علی بیع الكتب الدینیة الإسلامیة والمسیحیة بما فیها القرآن الكریم والإنجیل.

وعبّر زعماء الدیانات عن رفضهم لهذا القرار الصادر من دائرة الضرائب، مطالبین بإعفاء بیع الكتب الدینیة من الضرائب، مؤکدین أن بیع هذه الكتب لیس بدافع إقتصادي إنما هو خدمة لأتباع الدیانات.

وقد طلب کبیر الأساقفة في أوغندا خلال الشهر الماضي بإصدار التراخیص اللازمة لـ ٩ آلاف و ١٢٠ کتاب دیني لإدخالها الی البلد ولكن الحكومة لم تسمح لذلك دون دفع الضرائب المفروضة علی هذه الكتب.

وأکد کبیر الأساقفة الأوغندیین، ان هذه الكتب من طباعة الكنیسة ویجب إعفاءها من الضرائب ولكن المستشارة العلیاء لدائرة الضرائب “دوریس اکل” أکدت ان إعفاء الكنیسة من دفع الضرائب أمر غیر شرعي ومخالف للقانون.

وتشير بعض الأرقام إلى أنّ نسبة المسلمين في أوغندا نحو ١٠ ملايين مسلم، يشكّلون ما بين ٢٧ في المئة  إلى٣٠ في المئة من مجموع عدد السكان.

إغلاق