أنوار

الجود

235-236

عن رسول الله (ص):
  • ألا اخبركم عن الأجود الأجود؟ الله الأجود (الأجود)، وأنا أجود ولـد آدم، وأجـودهـم من بعدي رجل علِم علماً فنشر علمه يُبعث يوم القيامة أمّة واحدة، ورجل جاد بنفسه في سبيل اللّه حتى يُقتل.
  • إنّ اللّه يحبّ الجواد في حقّه.

عن الإمام علي (ع):
  • إنّي لأرفع نفسي أن تكون حاجة لا يسعها جودي، أو جهل لا يسعه حلمي، أو ذنب لا يسعه عفوي.
  • جُد بما تَجِد تُحمَد.
  • جود الفقير يجلّه، وبخل الغني يذلّه.
  • جود الرجل يحبّبه إلى أضداده، وبخله يبغِّضه إلى أولاده.
  • جـودوا فـي اللّه وجاهدوا أنفسكم على طاعته يعظّم لكم الجزاء ويحسن لكم الحباء.

عن الإمـام الحسن (ع):
  • الوعد مرض في الجود، والإنجاز دواؤه.

عن الإمـام الحسين (ع):
  • من جاد ساد.
  • إذا جادت الدنيا عليك فجُد بها         على الناس طرّاً قبل أن تتفل

فلا الجود يفنيها إذا هي أقبلت         ولا البخل يبقيها إذا ما تولّت

  • إنّ أجود الناس من أعطى من لا يرجو.

إغلاق