أخبار وشؤون إسلامية

الإسلام يتوسع أسرع من النمو السكاني ليصبح الأكثر انتشاراً بحلول عام 2070

العدد 216-215

 

الإسلام هو الدين الوحيد الذي ينمو بمعدلٍ أسرع من معدل نمو تعداد سكان العالم، وسيكون الدين الأكبر في العالم بحلول عام 2070. هذا ما خلُص إليه بحث أُجرِيَ مؤخراً في الولايات المتحدة الأميركية. مركز «بيو» للأبحاث، والموجود بأميركا، حلل التغيُّرات الديموغرافية لأكبر أديان العالم، ووجد أنَّ عدد المسلمين في العالم سيزيد بنسبة 73% بين عامي 2010 و2050، بينما سيزيد عدد المسيحيين بنسبة 35%، وستكون المسيحية هي ثاني أسرع الأديان انتشاراً. وفي الفترة ذاتها، سيزيد عدد سكان العالم بنسبة 37%،ففي حال استمرت معدلات النمو هذه بعد عام 2050، فسوف يكون عدد المسلمين أكبر من عدد المسيحيين بحلول عام 2070 بحسب ما ورد في التقرير. وأضاف التقرير أنَّ نسبة المُلحدين واللاأدريين واللادينيين سوف تقل من 16.4% من سكان العالم إلى 13.2% بحلول عام 2050، وذلك رُغم زيادة نسبتهم في أوروبا وأميركا الشمالية. ترجِع تلك التغيرات إلى اختلاف معدلات الخصوبة لدى أتباع كل ديانة. فالمسلمون لديهم النسبة الأعلى، بمعدل 3.1 طفل لكل امرأة، ويليهم المسيحيون، بمعدل 2.7 طفل لكل امرأة. وترى الدراسة أنَّ لدى الإسلام أيضاً قاعدة أتباع أصغر سناً من باقي الأديان، وهو ما يعني أنَّ المسلمين سيمتلكون القدرة على الإنجاب وقتاً أطول. ونحو 34% من المسلمين أعمارهم أقل من 15 عاماً، مقارنةً بالمعدل العالمي والذي نسبته 27% فقط.

إغلاق